بحثت جامعة النجاح الوطنية ممثلة بالأستاذ الدكتور ماهر النتشة، رئيس الجامعة، ومجلس القضاء الأعلى ممثلاً بالمستشار عيسى أبو شرار، رئيس مجلس القضاء الأعلى الانتقالي ورئيس المحكمة العليا، سبل تعزيز التعاون المشترك بين الجانبين؛ خصوصاً فيما يتعلق بتدوين وأرشفة الأحكام القضائية إلكترونياً على موسوعة "مقام" التابعة للجامعة، وإتاحتها أمام جمهور الباحثين والمختصين.


جاء ذلك خلال زيارة الدكتور النتنشة، والدكتور عمار دويك، عضو مجلس أمناء الجامعة، والدكتور نعيم سلامه، عميد كلية القانون في الجامعة، المستشار أبو شرار في مكتبه اليوم الأربعاء.

بدوره تحدث النتشة عن أهمية التعاون مع مجلس القضاء الأعلى وفقاً لأولويات جديدة، مشيراً إلى أن الجامعة تهدف لتدشين مواقع متخصصة لخدمة الباحثين والمختصين بمختلف القطاعات في إطار دورها المجتمعي.

وشدد أبو شرار على أهمية التعاون مع المؤسسات الأكاديمية الفلسطينية لنشر الثقافة القانونية، مشيراً إلى أن المجلس بصدد إعادة تفعل المكتب الفني ليكون قادراً على استنباط الأحكام القانونية من قرارات المحكمة العليا وتزويدها للهيئات القضائية.

من جانبه أشار سلامة إلى أن هناك اهتماماً متزايداً من الباحثين بموسوعة "مقام"؛ نظراً لما تتضمنه من محتوى شامل ومحدَّث حول كل ما يتعلق بالقانون والأحكام القضائية الفلسطينية.

هذا وكلّف أبو شرار، القاضي أسعد الشنار خلال الاجتماع بالمتابعة مع كلية القانون في جامعة النجاح الوطنية لتطوير التفاهمات السابقة بين الجانبين لتكون إطار للتعاون المشترك بينهما.


عدد القراءات: 14