نظمت كلية القانون في جامعة النجاح الوطنية ونيابة حماية الأحداث يوم الخميس الموافق ١٩/٥/٢٠٢٢ فعالية قانونية لامنهجية حول الشبكة الطلابية لحماية الأحداث والتي تعد كلية القانون جزءاً منها.


وشارك في الفعالية التي نظمت في قاعة المحكمة الصورية في كلية القانون في الحرم الجامعي الجديد كل من د. نعيم سلامة، عميد كلية القانون، وأ. ثائر خليل، رئيس نيابة حماية الأحداث، وحشد من الطلبة أعضاء الشبكة الوطنية لحماية الأحداث والمهتمين.

وأكد د. سلامة على الدور الإيجابي والفعال للنيابة العامة في دعم وتكريس ومناصرة عدالة الأحداث لحصولهم على حقوقهم وضماناتهم القانونية، مقدماً شكره للنيابة العامة على التعاون المتبادل بين الطرفين، مشيراً إلى حرص كلية القانون على تعزيز المهارات القانونية للطلبة لرفع قدراتهم القانونية وتعزيز المسؤولية المجتمعية لديهم، وبين أن الرسالة تتمثل بضرورة توعية المجتمع بشأن حقوق الطفل وتوفير بيئة آمنة له خالية من أية مخاطر. كما وأوضح د. سلامة أن كلية القانون تسعى دوماً لتعزيز شراكاتها مع مؤسسات المجتمع الفلسطيني وتنفيذ الأنشطة الهادفة والتي تنعكس إيجاباً على الطلبة والمحتمع.

وبدوره استعرض أ. خليل العديد من الضمانات والحقوق للأطفال وذلك في سبيل رفع معرفة الطلبة بقانون الأحداث وإجراءات الوساطة الجزائية، وآليات حماية الأطفال والحفاظ على حقوقهم في إطار العدالة الجزائية، وكيفية التعامل مع حقوق الأطفال بما يحفظ حقوقهم عند ضبط الجرائم والتحقيق فيها والكشف عنها.


عدد القراءات: 30